20
أبريل

تعرفي علي طريقة حفظ وتخزين الفاصوليا الخضراء

تعرفي علي طريقة حفظ وتخزين الفاصوليا الخضراء

في المقدّمة أريد أن أشير إلى أنّ الفاصوليا الخضراء تشبه وبنسبة كبيرة البازلاء في طهيها .في دولة الفراعــنة (مصر) يتم طهـــي الفاصوليا بصلصة الطماطم كما أود أن أشير إلى كل من أراد شراء الفاصوليا الخضراء أنه عليه شرائها وهي ناعمـــة الملمس ولمّاعة المنظر ويفضّل أن تكون خالية من أيّة ثقوب .وهي ولله الحمد متوفّرة في بشكل كبير في كل أيّام السنة وليست موسمية كبعض الفواكه بعكس البازلاء التي تتوفّر في وقت قصير من السّنة إبتداءاً من شهر يوليو وحتى شهر سبتمبر.

أمّا ما يخص تنظيف الفاصولياء وغسلها فيجب قطع الجزء العلوي والجزء السفلي من الفاصوليا بعد ذلك نقوم بتقطيعها بشكل طولي إلى اثنان أو ثلاثة أو أربعة أجزاء وذلك وفقاً لطولها وعلى حسب الرّغبة أيضاً. كما أنّ هناك من يطهوها دون تقطيعها.

أمّا عند سلق الفاصولياء الخضراء فعلينا القيام بالآتي :قم بملء نصف إناء عميق بالماء وقم بوضع الفاصولياء داخله لتسلق كما لابد أن نشير إلى ضرورة تغطية الإناء ووضعه على نار متوسطة لمدّة تتراوح بين 15 إلى 20 دقيقة.

أمّا تجميد الفاصولياء فعلينا تتبّع هذه الخطوات:قم بتجميدها وذلك بعد تقطيعها وغسلها، ولكن يجب استعمال ماء صافي وجيّد في هذه العمليّة. ثم ندخلها إلى كيس بلاستيكي بحيث يتم تفريغه من الهواء ويغلق بإحكام ثم يدخل إلى الثلاجة ، أما عند استخدامها فيجب تركها حتى يذاب الثّلج وذلك عند إخراجها من الثلاجة، كما أنّه يمكن أن تسلق مباشرة بعد إخراجها من الثلاجة.

يتم حفظ الفاصوليا الخضراء باتّباع هذه الطريقة البسيطة:فقبل أن نشير إلى الطريقة أود أن أبيّن لكم أنّ الفاصولياء الخضراء تفيد كثيراً الجسم كما أنّ تخزينها بطريقة جيّدة وسليمة يساعد في تماسكها وحفظها للّون والنّكهة التي تتميز بها.

الآن ننتقل معاً إلى طريقة حفظ الفاصولياء:لحفظ الفاصولياء الخضراء بطريقة جيّدة لابد من إتّباع بعض الخطوات أوّلها عليك أن تقوم بغسلها وتقطيعها أطرافاً وأجزاء ولا تنسي أن تقطّع الكميّة التي تحتاج إلى حفظها وتخزينها ، الخطوة الثانيــة نحضر صحن مملوء بالماء ويجب أن يكون هذا الماء مغليّاً بحيث نضيف إليه الفاصولياء ونقوم بتقليبه فيه الخطوة الثالثة وهي مرحلة التجفيف أي نقوم بتجفيف الفاصولياء بعد إخراجها من الإناء الذي قمنا بغسلها فيه وذلك باستخدام مصفاة كما يجب أن نتركها قليلاً حتى تصفّى بشكل كلّي وتبرّد أمّا الخطوة الرّابعة فهي كالتالي: نعبأها في أكياس وذلك حسب الكميّة التي أردنا تخزينها وندخلها الثلاجة في الآخر وبعد إخراجها من الثلاجــة لا ننصح بفكّها بل نخرجها لكي توضع على الصلصة مباشرة.

الفاصولياء
تعتبر الفاصولياء بشكل عالم وبمختلف أصنافها ومنها الخضراء من الوجبات الأساسية والأكلات المشهورة في عدد كبير من البلاد العربية، ولطالما زيّنت موائد العائلة في العزائم وفي شهر رمضان الكريم، حيث من الممكن تناولها بطرق مختلفة ومتنوّعة وذلك إمّا من خلال سلقها أو طهيها أو من خلال استخدامها كمكوّن أساسي في السلطات، والفاصوليا الخضراء تحديداً تمتاز بطعمها الحلو ونكهتها اللذيذة.
فوائد الفاصولياء الخضراء
الفاصولياء الخضراء بدورها من الأطعمة التي يمكن للشخص الذي يرغب في المحافظة على وزنه أو لمن يتبع نظام غذائي معيّن بهدف التخلّص من الوزن الزائد تناولها، ولك لما تحتوي عليه الفاصوليا الخضراء من نسبة غير مرتفعة من السعرات الحرارية، لذا فهي بدورها أيضاً تعدّ غذاءً مناسباً لمرضى السكري، كما وتعد الفاصولياء الخضراء مهدئة للأعصاب، ومنشّطة للكبد بالإضافة إلى فوائد أخرى مختلفة لها.
تفريز الفاصولياء الخضراء
نظراً لاستهلاك الفاصولياء الكبير ورغبة سيدة المنزل بأن تجدها متى أرادت تلجأ عدد كبير منهن لتفريز الفاصولياء الخضراء وتتم عملية تفريزها من خلال الحرص على تنظيفها في بداية الأمر، وذلك من خلال إزالة قمع الفاصولياء و الخيط الموجود على جانبي الفاصولياء، ومن ثمّ تقطيعها بالشكل المناسب وحسب الرغبة وغسلها بشكل جيّد بالماء، لاحقاً ننتقل بوضع قدر من الماء على النار حيث نقوم بغلي الماء ونضيف له ملعقة كبيرة من السكر ومن ثمّ نضع الفاصولياء الخضراء فيه، وندعها حتّى تغلي فيه لمدّة خمس دقائق من الوقت، وعند الانتهاء نقوم برفعها عن النار ونضعها مباشرة تحت الماء ويفضّل أن نضعها في ماء مثلّج او يفضل ماء مع ثلج وذلك للحفاظ على لونها الأخضر، مع تصفيتها لاحقاً وتوزيعها في الأكياس الخاصة بالتفريز ووضعها في الفريزر. ولتحضير أشهى الأطباق من الفاصولياء الخضراء اخترنا لكِ طريقة إعداد طبق الفاصولياء الخضراء باللحمة.
فاصولياء خضراء باللحمة
المكونات
نصف كيلو غرام من الفاصولياء الخضراء.
٤٠٠ غرام من اللحم المكعبات.
قطعتان من لحم الغنم بعظامه.
فصان من الثوم المهروس.
ملعقتان كبيرتان من الكزبرة الخضراء المفرومة الطازجة.
أربع ملاعق كبيرة من رب البندورة.

طريقة الإعداد
بدايةُ نقوم بتقطيع الفاصولياء الخضراء إلى قطع صغيرة الحجم وذلك بحجم 2 سم، ومن ثمّ نقوم بغسلها.
نسلق اللحم بعظمه مدّة نصف ساعة من الوقت، ومن ثم نضيف الفاصولياء الخضراء، ورب البندورة مع التحريك حتى تمتزج مع المرق.
لاحقاً وتحديداً في منتصف مرحلة نضج الفاصولياء واللحم نضع الثوم.
قبل رفع القدر عن النار وإغلاق النار نضيف الكزبرة، ومن ثمّ نسكب الفاصولياء الخضراء باللحمة في الطبق الخاص بالتقديم، ويمكنك تناولها إلى جانب طبق من الأرز.

الفاصوليا الخضراء من الوجبات المشهورة في كل البلدان العربية، وهي تُطهى بعدّة طرق، فمن الممكن إضافتها لمرقة البندورة إلى جانب الأرز، أو قليها، أو استخدامها في شوربة الخضراوات.
والفاصوليا الخضراء ليست وجبة ذات طعم طيب فقط، بل هي مليئة بالفوائد نظراً لاحتوائها العديد من العناصر الغذائية المهمة لصحة الجسم، فهي تحتوي على كمية من البوتاسيوم، والكالسيوم، والحديد، و المغنيسيوم، وعلى الفوسفور والفيتامينات والدهون.
أمّا من حيث تواجدها في الأسواق، فهي متوفّرة طيلة أشهر السنة، إلّا أنّها تكون بجودة عالية في فصليّ الخريف والصيف، لهذا تلجأ العديد من ربّات البيوت إلى حفظها في تلك الفصول لاستخدامها في الأوقات الأخرى من العام، وسنعرض لكم في هذا المقال طريقة حفظ الفاصوليا الخضراء إضافة إلى فوائدها، وطريقة طهيها.
طريقة حفظ الفاصوليا الخضراء
سنعرض طريقة حفظ الفاصوليا بالتجميد عن طريق سلقها بدايةً، ذلك لأنّ السلق يُحافظ على نكهة الخضار عند حفظه.

نغسل الفاصوليا جيداً، نزيل الخيوط الجانبية الزائدة والقمع، ونقطّعها.
نغلي كمية من الماء في قدر عميق، ثمّ نضيف لها الفاصوليا الخضراء المقطعة دفعة واحدة ونتركها لمدّة دقيقتين.
نصفّيها ثمّ نضعها في ماء بارد حتّى تذهب حرارتها بسرعة.
نصفّيها من الماء البارد ثمّ نعبّئها في أكياس الحفظ، مع الانتباه إلى إخراج الهواء من الكيس.
نضع الكيس في الفريزر حتّى يتجمد مباشرة.
من الممكن حفظه بهذه الطريقة مدّة سنة كاملة.

فوائد الفاصوليا الخضراء
غنيّة بالماء، حيث يشكّل ما نسبته 90% من مكوّناتها، وهذا يجعلها من المأكولات المناسبة لفصل الصيف الذي يتميز بأجوائه الحارّة، والذي يفقد فيه الأشخاص كميّة كبيرة من الماء أكثر من تلك التي يفقدها في الفصول الأخرى.
مهدئة للأعصاب، ومنشّطة للكبد، ومدرّة للبول، ومفيدة للقلب.
غذاء جيّد للمصابين بالسمنة، حيث إنّها قليلة السعرات الحرارية.
تقوّي المناعة وتقي من العديد من الأمراض، مثل: النقرص والمغص الكلوي، وذلك لاحتوائها على مجموعة من العناصر الغذائية والتي تمّ ذكرها أعلاه في المقدمة.
تحسّن من عملية الهضم، لاحتوائها على الكربوهيدرات.
تجدد الدم، وتزيد من الحيوية والنشاط.
تحتوي موادَّ تبني العظام وتقوّيها.

الوسوم:, , ,

There are no comments yet

Why not be the first

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *